إنضم الى صفحتنا على فيسبوك لتبادل المعلومات إشترك الأن

زيت النعناع

    جيهان

زيت النعناع اسم علمي Mentha






تعريف زيت النعناع

النعناع هو نبات عشبي عطري يُعتبر جزءًا من عائلة الشفويات (Lamiaceae). يتميز بأوراقه الخضراء الصغيرة والمستديرة ذات الرائحة العطرية القوية. يوجد العديد من أنواع النعناع المختلفة، ولكن النعناع المعروف عمومًا هو النعناع الفلفلي (Mentha piperita).
يتم زراعة النعناع في مناطق مختلفة حول العالم بسبب استخداماته العديدة في الطهي والعلاج العشبي والعناية الشخصية. يستخدم النعناع على نطاق واسع لإضفاء نكهة منعشة على الأطعمة والمشروبات مثل الشاي والمثلجات والحلويات. كما يعتبر مكونًا شائعًا في المستحضرات العلاجية ومنتجات العناية الشخصية مثل العطور ومعجون الأسنان ومستحضرات الشعر.


ونذكر أهم فوائد زيت النعناع Mentha

  • يساعد في علاج القولون
تخفيف الانتفاخ والغازات: زيت النعناع يمكن أن يساعد في تهدئة الجهاز الهضمي وتخفيف الانتفاخ والغازات المصاحبة للقولون العصبي. يمكن استخدامه عن طريق تدليك الزيت على البطن أو تناول كبسولات النعناع.

تهدئة التشنجات: يُعتقد أن زيت النعناع له تأثير مهدئ على العضلات العصبية في القولون، مما يمكن أن يساعد في تخفيف التشنجات الناتجة عن القولون العصبي.

تسكين الألم: يمكن أن يعمل زيت النعناع كمسكن طبيعي للألم المرتبط بالقولون العصبي. يُعتقد أن المركبات النشطة في النعناع تساعد في تخفيف الألم وتهدئة الأعصاب.

  • مفيد لغازات البطن
زيت النعناع يُعتبر فعالًا في تخفيف غازات البطن. يحتوي زيت النعناع على مركبات نشطة مثل المنثول، والتي تعمل كمسكن ومهدئ للعضلات الهضمية. 

  • يساعد في علاج بعض حالات اضطراب المرارة
تهدئة الأعراض: يُعتقد أن زيت النعناع يمتلك خصائص مهدئة ومضادة للالتهابات، ويمكن أن يساعد في تخفيف الأعراض المصاحبة لاضطراب المرارة مثل الألم والتقلصات والتهيج. يمكن استخدامه عن طريق تدليك الزيت المخفف على منطقة المرارة بلطف لتهدئة الأعراض.

تحسين عملية الهضم: يعتبر زيت النعناع مفيدًا في تحسين عملية الهضم وتخفيف الاضطرابات الهضمية المصاحبة لاضطراب المرارة. يمكن تناول كبسولات النعناع العناية بالجهاز الهضمي وتحسين عملية الهضم.

تخفيف الغازات: زيت النعناع يمتلك خصائص مضادة للغازات ومسكنة، ويمكن استخدامه لتخفيف الغازات المصاحبة لاضطراب المرارة. يمكنك تدليك الزيت على البطن بلطف أو تناول كبسولات النعناع لتخفيف الغازات.

  • مفيد للجهاز الهضمي
تهدئة العضلات الهضمية: زيت النعناع يحتوي على مركبات تساهم في تهدئة العضلات الهضمية. يمكن أن يساعد في تخفيف التشنجات والتقلصات العضلية في الجهاز الهضمي، مما يسهم في تحسين حركة الأمعاء والتخفيف من الانزعاجات المرتبطة بالقولون العصبي وغيرها من الاضطرابات الهضمية.

تحسين هضم الطعام: زيت النعناع يعزز إفراز العصارات الهضمية مثل الصفراء واللعاب والأحماض المعديّة، مما يساهم في تحسين هضم الطعام وامتصاص المواد الغذائية بشكل أفضل. وبالتالي، يمكن أن يقلل من الشعور بالانتفاخ والغازات والحموضة المعديّة.

تسكين الغازات والانتفاخ: زيت النعناع له خصائص مضادة للغازات ومسكنة. يمكن استخدامه لتخفيف الغازات المفرطة والانتفاخ الناجم عن اضطرابات الجهاز الهضمي، وبالتالي تحسين الراحة العامة للمعدة والأمعاء.

تهدئة القيء والغثيان: يعتبر زيت النعناع مفيدًا في تهدئة القيء والغثيان. يمكن أن يُستخدم عن طريق التنفس أو التدليك للتخفيف من الأعراض الغثيانية وتهدئة الجهاز العصبي.

  • مفيد للروماتيزم والمفاصل والالتهابات
زيت النعناع يُعتقد أنه له بعض الفوائد في مساعدة بعض الأشخاص في تخفيف أعراض الروماتيزم والمفاصل والالتهابات. إليك بعض الطرق التي يمكن أن يكون فيها زيت النعناع مفيدًا في هذه الحالات:

تخفيف الألم: زيت النعناع له تأثير مهدئ ومسكن للألم. يمكن استخدامه موضعيًا على المفاصل الملتهبة أو المؤلمة عن طريق تدليك الزيت على الجلد. يُعتقد أنه يعمل عن طريق تخفيف التوتر العضلي وتهدئة الأعصاب، مما يؤدي إلى تخفيف الألم.

تقليل الالتهابات: زيت النعناع يحتوي على مركبات تسمى منثول ومنتون، التي تمتلك خصائص مضادة للالتهاب. يمكن استخدامه لتقليل التورم والالتهابات المصاحبة لحالات الروماتيزم والمفاصل. يُمكن استخدامه عن طريق تدليك الزيت المخفف على المنطقة الملتهبة أو إضافته إلى حمام دافئ للاسترخاء وتخفيف الالتهابات.

تحسين الدورة الدموية: زيت النعناع يعزز تدفق الدم ويعزز الدورة الدموية. قد يكون ذلك مفيدًا في تحسين تدفق الدم إلى المفاصل والمناطق المتضررة، مما قد يساعد في تخفيف الألم وتعزيز عملية التئام الأنسجة.

  • يساعد في علاج حالات المغص
زيت النعناع يُعتقد أنه يساعد في علاج حالات المغص الهضمي. لديه خصائص مهدئة ومضادة للتشنجات التي يمكن أن تخفف من آلام المغص وتحسن الراحة العامة للجهاز الهضمي. إليك بعض الطرق التي يمكن استخدام زيت النعناع لعلاج المغص:

تدليك البطن: يمكن خلط زيت النعناع مع زيت محمول آخر مثل زيت اللوز أو زيت جوز الهند. ثم يُستخدم المزيج لتدليك البطن بلطف في حركات دائرية. هذا التدليك يمكن أن يساعد في تهدئة العضلات الهضمية وتخفيف التشنجات.

الاستنشاق: يمكن أيضًا استخدام زيت النعناع عن طريق الاستنشاق. يُضاف بضع قطرات من زيت النعناع إلى وعاء مع ماء ساخن، ثم يتم التنفس فوق الوعاء من خلال تغطية الرأس بمنشفة. يُعتقد أن استنشاق بخار النعناع يمكن أن يخفف من الألم والتشنجات الناجمة عن المغص.

الاستخدام الفموي: يمكن أيضًا تناول زيت النعناع عن طريق الفم. يمكن إضافة بضع قطرات من زيت النعناع إلى كوب من الماء الدافئ وشربه ببطء. يمكن أن يعمل ذلك على تهدئة الجهاز الهضمي وتخفيف آلام المغص.

Getting Info...

إرسال تعليق

Cookie Consent
نحن نقدم ملفات تعريف الارتباط على هذا الموقع لتحليل حركة المرور وتذكر تفضيلاتك وتحسين تجربتك.
Oops!
يبدو أن هناك خطأ ما في اتصالك بالإنترنت. يرجى الاتصال بالإنترنت والبدء في التصفح مرة أخرى.
AdBlock Detected!
لقد اكتشفنا أنك تستخدم المكون الإضافي adblocking في متصفحك.
تُستخدم الإيرادات التي نحققها من الإعلانات لإدارة هذا الموقع ، ونطلب منك إدراج موقعنا في القائمة البيضاء في المكون الإضافي لحظر الإعلانات.